زمان كان في المجلات وكتب الجيب الصغيرة باب اسمه "لهواة المراسلة"، ناس بتكتب عنوانها وشوية تفاصيل عن نفسها ويقعدوا يكتبوا جوابات لناس تانية بعيدة متعرفهاش، على أمل إن الرسالة توصل ويتعرفوا على بعض. دلوقتى الناس بقت بتتواصل مع بعض بشكل أسهل من الورق والأقلا

باسنت إبراهيم66 مقالة

تخرجت في كلية الآداب قسم الإعلام. أعمل صحفية وكاتبة في عدة مطبوعات ومواقع إلكترونية. الكتابة هوايتي وحرفتي وعشقي، أكتب في كل المجالات وأدوّن عن كل شيء. أنا أم لطفلة صغيرة ساحرة تفتح شهيتي يوميًا على الكتابة لأجلها وعنها، وتلهمني بالأفكار المميزة، كما أمارس حكي القصص للأطفال وسرد الحكايات والبحث والكتابة في الموضوعات الخاصة بهم.